موقع ووردبريس عربي آخر

المعرض الدولي للفواكه والخضر بلندن: أرضية ملائمة لتطوير صادرات المغرب نحو بريطانيا.

0

لندن : يشارك وفد مغربي يضم مسؤولين ورجال أعمال في الدورة الرابعة للمعرض الدولي للفواكه والخضر الذي تحتضنه العاصمة البريطانية يومي 27 و 28 أكتوبر الجاري.

وتروم هذه المشاركة، الثانية على التوالي، والتي تشرف عليها سفارة المغرب ببريطانيا بشراكة مع “مغرب تصدير”، خلق أرضية ملائمة لتحسين المبادلات التجارية في الميدان الفلاحي بين المغرب والمملكة المتحدة .
ويشارك في دورة هذه السنة، حوالي 10 مقاولات مغربية وأربع جمعيات مقابل خمسة في السنة الماضية.
ويتعلق الأمر، على الخصوص، بالمؤسسة المستقلة لمراقبة وتنسيق الصادرات، والمركز الجهوي للاستثمار لجهة مكناس-تافيلالت، وعدد من الجمعيات القطاعية (فواكه ، خضر، حوامض وغيرها).
وسيتم عرض مجموعة من المنتوجات المغربية على مساحة تقدر ب 204 متر مربع ، مقابل 100 متر مربع خلال السنة الماضية. وتتكون هذه المنتوجات من فواكه وخضروات ومواد معلبة وفواكه جافة وتوابل وأعشاب عطرية، إضافة إلى المنتجات العضوية.

المعرض :موعد سنوي للتوزيع البريطاني

ويشكل المعرض الدولي للفواكه والخضر، الذي يخصص للقاءات الأعمال، نقطة التقاء بين مهنيي المنتوجات الطازجة، والصناعات الغذائية بالمملكة المتحدة، حيث يجتمع منتجو وتجار وموزعو المواد الغذائية بشكل مكثف.
وستظم ، في هذا الصدد، ورشات بين رجال الأعمال الرامية إلى تعزيز علاقات التعاون في هذا المجال.
وعرفت الدورة السابقة حضور ألفين و 700 زائر مهني، 21 في المائة منهم بائعون بالجملة، و 19 في المائة منهم من الموزعين، الذين قدموا للقاء 118 عارض من 21 بلدا مختلفا .
وتعرف السوق البريطانية للفواكه والخضر، التي تقدر ب7 ملايير جنيه استرليني، نموا سريعا. وتستفيد من تأثير حملات الصحة العمومية، والتي تحمل شعار ” كلوا 5 أنواع من الفواكه والخضر في اليوم” . ويصل سقف سوق الفواكه الطازجة وحدها 1ر38 في المائة من القيمة الإجمالية للسوق.

المؤهلا ت العالية للسوق البريطانية

وتستورد بريطانيا، السوق الاستراتيجية بالنسبة للمغرب، 90 في المائة من الفواكه، والتي تشكل فرصة رائدة بالنسبة للمغرب، الذي يصنف كثاني مصدر للحوامض في العالم.
ويراهن المغرب، القوي بجودة وتنوع منتجاته الفلاحية، على تطوير صادراته في اتجاه المملكة المتحدة .
وبلغت هذه الصادرات  سنة 2009  ما مجموعه 290.716.608 مليون درهم . كما تأتي بريطانيا كسابع زبون للمغرب وثامن مزود له بهذا الخصوص.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.