موقع ووردبريس عربي آخر

وزير الفلاحة يفتتح الدورة السابعة لمعرض أولماس للتنمية المحلية

انطلقت يوم الخميس بجماعة أولماس (إقليم الخميسات)، الدورة السابعة لمعرض أولماس للتنمية المحلية، تحت شعار “تعزيز التراث الثقافي لدعم التنمية الترابية”.

وينظم هذا الموعد السنوي، الذي يتواصل إلى غاية السادس من الشهر الجاري، بمبادرة من جماعة أولماس، وبشراكة مع وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، تخليدا للذكرى الثامنة والأربعين للمسيرة الخضراء المظفرة.

وتعكس هذه الدورة، التي ترأس حفل افتتاحها وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، السيد  محمد صديقي، استدامة هذه التظاهرة، وتتوخى بناء صورة إيجابية وجذابة لمنطقة أولماس، مع التركيز على الخصائص المحلية والإقليمية، وإيلاء عناية خاصة لشباب المنطقة.

ويشكل هذا الحدث فرصة للحوار واللقاءات، حيث يجتمع سكان المنطقة والإقليم وباقي جهات المملكة، بالإضافة إلى ممثلي السلطات المحلية والمسؤولين المحليين والإقليميين، والمجتمع المدني.

وتشكل هذه الاحتفالية حسب الجهة المنظمة  فرصة للترفيه والتسلية للسكان المحليين، الذين يمكنهم الاستمتاع طوال الحدث بمجموعة متنوعة من الاحتفالات، من قبيل عروض التبوريدة والخيمة البربرية ومسابقات اختيار سلالة الأبقار أولماس زعير وأفضل فرق التبوريدة وتوزيع الجوائز على الفائزين والمشاركين في المسابقات المختلفة.

كما يشكل هذا الحدث فرصة لمختلف العارضين للمنتجات المحلية للصناعة التقليدية لعرض منتجاتهم أمام مختلف الزوار.

وقد حظيت الدورات السابقة لهذا الحدث بميزة تحقيق نجاح كبير على المستوى المحلي والإقليمي وحتى الوطني، من خلال المساهمة بشكل أكبر في تعزيز نفوذ جماعة أولماس والتعريف بشكل أفضل بخصوصياتها، مع العمل على تسويقها إقليميا ووطنيا.

#المحيط الفلاحي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.