موقع ووردبريس عربي آخر

هكذا تعمل تركيا على تحقيق مطالب روسيا لتمديد اتفاقية الحبوب

أكد مولود تشاووش أوغلو، وزير الخارجية التركي، أن بلاده تبذل قصارى جهدها لتمديد اتفاق شحن الحبوب عبر البحر الأسود، التي تنتهي في 18 مايو المقبل.

ومساء أمس، قال تشاووش أوغلو الذي تمثل بلاده طرفا ضامنا لاتفاق شحن الحبوب الأوكرانية عبر البحر الأسود إلى جانب الأمم المتحدة: “نعمل على تلبية مطالب روسيا، وإذا استطعنا فعل ذلك ونعتقد أننا سنتمكن، حينها سيتم تمديد الاتفاق مجددا؛ نحن بحاجة إلى تمديده، وإلا فستكون هناك أزمة”.

وأشاد أوغلو بالوساطة التي تقوم بها تركيا بين روسيا وأوكرانيا، مبينا أن هذا الدور يحظى بإعجاب واحترام الكثير من الدول حول العالم.

يشار إلى أن وزارة الخارجية الروسية أعلنت في 18 مارس الماضي تمديد اتفاقية ممر الحبوب عبر البحر الأسود 60 يوما (حتى 18 مايو المقبل)، وأشارت إلى أنها أبلغت جميع الأطراف المعنية بتمديد الاتفاقية عبر مذكرات خاصة وليس فقط شفهيا.

وفي وقت سابق اليوم، قدم أنطونيو غوتيريش، الأمين العام للأمم المتحدة، اقتراحا من أجل إتاحة تمديد الاتفاق الخاص بصادرات الحبوب الأوكرانية، وذلك بعد اجتماع مع سيرغي لافروف وزير الخارجية الروسي.

وقال مكتب الأمين العام للأمم المتحدة: إن غوتيريش أحيط علما بقلق روسيا من أثر تطبيق الاتفاقية على صادراته من المواد الغذائية والأسمدة، وقدم تقريرا مفصلا عن التقدم المحرز في هذا الصدد، مضيفا أن الأمم المتحدة ستواصل عملها من أجل حل المشاكل المتبقية.

وفي 22 يوليو 2022، شهدت إسطنبول التركية توقيع اتفاقية مبادرة الشحن الآمن للحبوب والمواد الغذائية من الموانئ الأوكرانية بين كل من وروسيا وأوكرانيا بوسطة تركيا والأمم المتحدة.

المصادر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.