موقع ووردبريس عربي آخر

نمو القطاع الفلاحي بنسبة 15.1 فـــي المائة خلال الفصل الثاني من سنة 2015

المحيط الفلاحي :أفادت المندوبية السامية للتخطيط بأنه يرتقب أن يعرف القطاع الفلاحي نموا بنسبة 15.1 % خلال الفصل الثاني من سنة 2015، حسب التغير السنوي، وذلك بفضل انتعاش الإنتاج النباتي وارتفاع المساحات المزروعة.

وأضافت المندوبية في موجز الظرفية لشهر يوليوز أن هذا التطور يعزى أيضا إلى تطور مردودية الزراعات المبكرة، وخاصة الحبوب والخضر، والتي ينتظر أن ترتفع ب 64,9 في المائة، و42 في المائة، على التوالي.

في المقابل، تضيف المندوبية، سيشهد إنتاج الفواكه والطماطم بعض التباطؤ مقارنة مع السنة الفارطة، فيما ستعرف أنشطة تربية المواشي بعض الانتعاش بفضل تراجع تكلفة الأعلاف وتحسن وضعية المراعي.

وأشار المصدر ذاته إلى أن إنتاج اللحوم الحمراء والبيضاء سيشهد ارتفاعا يقدر ب 1,2 في المائة، و4 في المائة، على التوالي، مقارنة مع السنة الفارطة، بينما سيعرف إنتاج الحليب بعض الارتفاع بعد تباطئه السنة الفارطة.

وعلى العموم، وباعتبار المؤشرات الاقتصادية المجمعة إلى غاية شهر مايو 2015، وكذلك التوقعات القطاعية الخاصة بالفصل الثاني 2015، ينتظر أن يحقق الاقتصاد الوطني نموا يقدر ب 4,3 في المائة، خلال الفصل الثاني، حسب التغير السنوي، مقابل 4,1 في المائة خلال الفصل الذي قبله.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.