الرئيسية » وكالة التنمية الفلاحية » نقابة وكالة التنمية الفلاحية تدين تعنت الإدارة ونهج سياسة التخويف …

نقابة وكالة التنمية الفلاحية تدين تعنت الإدارة ونهج سياسة التخويف …

المحيط الفلاحي :يخوض أطر و مستخدمي وكالة التنمية الفلاحية إضرابا احتجاجيا يومي الثلاثاء و الاربعاء 28 و 29 ماي 2013 و ذلك عقب عدم تنفيذ ادارة الوكالة لوعودها المتعلقة أساسا بتعديل القانون الأساسي للوكالة الذي صودق عليه من طرف مجلس الادارة المنعقد في 2012.

يذكر ان مقترح  تعديل القانون الاساسي للوكالة جاء نتيجة حوار دام أكثر من سنتين مع إدارة وكالة التنمية الفلاحية و وزارة الفلاحة و الصيد البحري و وزارة الاقتصاد و المالية ، حيث تم التوصل إلى صيغة نهائية متوافق عليها، إلا أن المكتب التنفيذي للنقابة فوجئ بتراجع إدارة الوكالة عن وعودها متعللة برفضه من طرف المصالح المعنية بوزارة الاقتصاد و المالية و الرجوع بالحوار إلى نقطة الصفر.

و في هذا الصدد أكد أحد أطر الوكالة أن هذا الاضراب يمثل بداية لمسلسل نضالي مستمر إلى غاية تحقيق المطالب المشروعة للأطر، مما سينعكس سلبا على سيرورة مخطط المغرب الأخضر الذي تضطلع الوكالة بالإشراف عليه.

وفي بلاغ  للجمع العام الاستثنائي صادر عن نقابة وكالة التنمية الفلاحية  بالرباط اليوم  حصلت مجلةالمحيط الفلاحي على نسخة منها يدين تعنت الإدارةونهج سياسة التخويف …. نص البلاغ عقدت نقابة وكالة التنمية الفلاحية التابعة للاتحاد المغربي للشغل جمعها العام الاستثنائي اليوم الأربعاء  29  ماي 2013 لتدارس الخطوات النضالية التصعيدية بعدما التجأت الإدارة إلى سياسة الأذان الصماء.

و قد عبر الجمع العام عن استيائه الشديد  على عدم استجابة و تعنت الإدارة من أجل حل هذا الملف في أقرب الآجال، كما عبر الجمع العام عن تذمره من نهج إدارة الوكالة سياسة التخويف لإفشال هذه المحطة النضالية، معتبرا هذا الأسلوب ضرب للمبادئ الدستورية و التي أعطت للحقوق النقابية مكانة مهمة بما فيها الحق في الإضراب.

و بناءا عليه، اتخذ الجمع العام بالإجماع القرارات التالية:

ـ تمديد الإضراب عن العمل يومه الخميس 30 ماي 2013 مع تنظيم وقفات احتجاجية بمقر الوكالة؛

خوض إضراب عن العمل أيام الثلاثاء و الأربعاء و الخميس 4 و 5 و 6  يونيو ; 2013

ـ مواصلة الخطوات التصعيدية في حالة عدم قيام الإدارة بالإجراءات  الضرورية.

عن “المكتب التنفيذي لنقابة وكالة التنمية الفلاحية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *