موقع ووردبريس عربي آخر

“تثمين الموارد المائية بالمناطق الجافة و شبه الجافة” شعار ملتقى دولي ببني ملال

المحيط الفلاحي : في إطار انفتاح الجامعة على محيطها الخارجي، و تفعيلا لدورها في المساهمة في النهوض بالتنمية على الصعيد الجهوي و المحلي، ينظم مختبر (تدبير و تثمين الموارد الطبيعية ) وكلية العلوم و التقنيات، و جامعة السلطان مولاي سليمان ببني ملال، ملتقى علميا دوليا تحت عنوان : “تثمين الموارد المائية بالمناطق الجافة و الشبه جافة ” و ذلك أيام 26، 27و28 ماي 2014 برحاب كلية العلوم و التقنيات بني ملال.

و يأتي اختيار هذا الموضوع لأهميته و راهنيته بحكم أن الماء أصبح يسمى الذهب الأزرق و سيكون  حسب المتتبعين سبب النزاعات في القرن الواحد و العشرين، بين الدول و الشعوب مثل البترول في القرن العشرين. وذلك راجع لندرة هذه المادة الحيوية مع الزمن و للتغيرات المناخية التي لم تعد حالة ظرفية بل بنيوية على مستوى العالم.

و هذه الظاهرة تتأكد أكثر في المناطق الجافة وشبه الجافة حيث الموارد المائية أصبحت تقل باستمرار.

لهذا، يتوجب على جميع الفاعلين، من مسؤولين و خبراء وباحثين و مستعملين لهذه المادة الحيوية، الحفاظ عليها و ذلك عن طريق تثمين الموارد المائية بالتدخل بالأخص على مستوى الطلب و ليس على مستوى العرض.

و سيعرف هذا الملتقى مشاركة العديد من الباحثين و العلماء سواء من المغرب أو من عدد من البلدان الإفريقية و العربية و الأوربية مثل الجزائر، تونس، النيجر، بوركينا فاصو، ايطاليا و فرنسا… و كذا من كندا، حيث سيتم تدارس أهم المشاكل التي يعرفها مجال الماء في هذه المناطق من خلال تقديم آخر ما استجد من بحوثهم و أعمالهم العلمية و ذلك في المواضيع التالية:

تثمين و تدبير المياه البحرية

تثمين المياه السطحية و الجوفية

تنمية تربية الأحياء المائية

تثمين مياه السقي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.