موقع ووردبريس عربي آخر

مرض النزف الوبائي الحيواني يواصل انتشاره في فرنسا

يواصل مرض النزف الوبائي الحيواني، الذي يؤثر على الأيليات والماشية، انتشاره في فرنسا، مع تسجيل قرابة 3000 بؤرة تفشي.

ووفقا لآخر حصيلة لوزارة الفلاحة، تسجل فرنسا حاليا 2954 بؤرة تفشي في مختلف مزارع البلاد، علما أنه تم الإعلان عن أولى حالات تفشي المرض في شتنبر 2023.

وتشمل هذه البؤر 13 مقاطعة وهي “بيرينيه أتلانتيك”، و”هوت بيرينيه”، و”هوت غارون”، و”غيرس” و”لاند”، و”أرييج”، و”أود”، و”تارن”، و”لوت-إي-غارون”، و”جيروند”، و”تارن-إي-غارون”، و”دوردون”، و”كوريز”، وفقا للمصدر نفسه.

وسجلت الوزارة أنه في أوروبا أبلغت سويسرا في النصف الأول من شهر أكتوبر عن بؤرتين لمرض النزف الوبائي الحيواني في كانتون برن وكانتون جورا، مضيفة أنه تم وضع تدابير في المقاطعات الفرنسية القريبة من هاتين البؤرتين ب150 كيلومترا.

لكن السلطات السويسرية ألغت هاتين البؤرتين يوم 24 أكتوير، مما سمح برفع التدابير المتخذة على الجانب الفرنسي، حسب وزارة الفلاحة.

ويسبب مرض النزف الوبائي الحيواني علامات سريرية مشابهة لأعراض “مرض اللسان الأزرق”، بما في ذلك الحمى وفقدان الوزن وجروح الفم وصعوبات التنفس، لكن مع معدل الوفيات منخفض جدا. وحتى اليوم لا يوجد لقاح ضد هذا المرض.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.