موقع ووردبريس عربي آخر

مالطا: السيد صديقي يؤكد التزام المغرب بالنهوض بالقطاعات الرئيسية للاقتصاد الأزرق..

شارك وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، السيد محمد صديقي، في أشغال المؤتمر الوزاري حول المبادرة البحريّة في غرب المتوسّط  “WestMed” المنعقد بمالطا اليوم الجمعة 23 يونيو ، بحضور ممثلي الدول الأعضاء.

وتهدف هذه المبادرة إلى دعم التنمية المستدامة للاقتصاد الأزرق وتعزيز قدراته في منطقة البحر الأبيض المتوسط من خلال تحسين الحكامة البحرية وخلق بيئة مواتية لتعزيز فرص الشغل والابتكار.

في كلمته، أكد السيد صديقي  على رؤية المغرب المتماسكة التي تدمج أسس الاقتصاد الأزرق في مختلف السياسات والاستراتيجيات الوطنية، وكذلك التزامه بالنهوض بالقطاعات الرئيسية للاقتصاد الأزرق، بما في ذلك تطوير الممارسات المستدامة في قطاع الصيد وتربية الأحياء المائية، فضلا عن مبادرات السياحة الساحلية التي تحترم البيئة البحرية. 

وأكد  وزير الفلاحة على  “التزام المملكة المغربية باعتماد الطاقات المتجددة من أجل إدارة مستدامة للأنشطة البحرية”.

وبهذه المناسبة، سلط المسؤول الحكومي المغربي ، الضوء على المبادرات والأنشطة التي قامت بها المملكة في إطار مبادرة   “WestMed”، مثل تنزيل مبادرة الحزام الأزرق وإنشاء المناطق البحرية المحمية والتخطيط المجالي البحري.” تلك الإجراءات الملموسة تبين الالتزام المستمر للمغرب من أجل تعزيز الاقتصاد الأزرق، وتشهد على رغبته في المساهمة بنشاط في المبادرة الإقليمية”.

واعتمد المؤتمر إعلان مالطا لتنمية الاقتصاد الأزرق في منطقة غرب البحر الأبيض المتوسط والذي يمثل التزامًا جماعيًا بالتعاون الإقليمي والتنمية المستدامة للاقتصاد الأزرق، مع الحفاظ على النظم البيئية البحرية.

وعلى هامش المؤتمر، عقد السيد صديقي  اجتماعا ثنائيا مع المديرة العامة للشؤون البحرية والصيد في الاتحاد الأوروبي، السيدة شارلينا فيتشيفا. وتمحور اللقاء حول تعزيز العلاقات واستكشاف فرص جديدة للتعاون في إطار الاقتصاد الأزرق.

وللإشارة، تضم المبادرة البحريّة في غرب المتوسّط WestMed التي أطلقتها المفوضية الأوروربية بداية 2016، عشر (10) بلدان متوسطية (الجزائر وإسبانيا وفرنسا وإيطاليا وليبيا ومالطا والمغرب وموريتانيا والبرتغال وتونس).

#المحيط الفلاحي: عادل العربي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.