موقع ووردبريس عربي آخر

قطاع الخروب بجهة تادلة أزيلال يحقق معدل إنتاج سنوي يصل إلى 20 ألف طن

0

بني ملال : قال المدير الجهوي للمياه والغابات ومحاربة التصحر بجهة تادلة أزيلال٬ مصطفى بعريز٬ اليوم الثلاثاء بجماعة تاكزيرت بإقليم بني ملال٬ إن قطاع الخروب بالجهة يحقق معدل إنتاج سنوي يصل إلى 20 ألف طن.
وأبرز بعريز٬ في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء٬ خلال زيارة ميدانية لجماعة تاكزيرت٬ أن منتوج الخروب يساهم في التنمية الاقتصادية المحلية من خلال إنجاز مشاريع تنموية في إطار شراكة مع الساكنة المجاورة للغابة٬ والتي تهدف إلى تحسين الدخل وتشجيع المتعاونين على الانخراط في تدبير المجال الغابوي? وكسب ثقة ذوي الحقوق بالإضافة إلى المحافظة على التوازنات البيئية والايكولوجية للمنطقة.

وأشار إلى أن المساحة الإجمالية لسلسلة الخروب تقدر ب150 ألف هكتار على مستوى الجهة٬ منها 60 بالمائة بالملك الغابوي? موزعة على طول الدير والهضبة الوسطى? حيث تمثل المساحة المنتجة حوالي 30 في المائة من المساحة العامة٬ وذلك راجع إلى وجود نسبة عالية من الأشجار الذكورية العقيمة (70 إلى 75 في المائة).

وأضاف أن المديرية الجهوية للمياه والغابات ومحاربة التصحر أبرمت ثمانية اتفاقيات شراكة مع تعاونيات الخروب لجني وتسويق كمية إجمالية من الخروب تناهز 3400 قنطار٬ وتطعيم ما يقارب 2766 شجرة خروب من أجل زيادة إنتاج الخروب٬ وبالتالي زيادة نسبة الإناث الأشجار في البساتين الخاصة٬ وتشجير 55 هكتار من النباتات المطعمة من مشتل الدروة الجهوي.

وفي هذا السياق٬ تقوم المديرية الجهوية للمياه والغابات٬ بمعية مكتب للدراسات٬ بدراسة سلسة الخروب بالمجال الغابوي والمجال الخاص على مساحة تقارب 80 ألف هكتار بإقليم بني ملال تم من خلالها تحديد مناطق الإنتاج ومستوى تنظيم التدخلات في مجال الخروب٬ والتحليل الاقتصادي والمالي من أجل تنمية السلسلة٬ كما تم القيام بمجموعة من الدراسات والأبحاث٬ بشراكة وتنسيق مع كل من قسم البحث العلمي وجامعة مولاي سليمان ببني ملال في مجالي الدراسة التقنية والعلمية لشجرة الخروب والدراسة الايكولوجية لمختلف الأصناف بجهة تادلة أزيلال.

من جهته٬ أكد عبد الرحمان الغماري٬ أستاذ بكلية العلوم والتقنيات بجامعة السلطان مولاي سليمان ببني ملال٬ أن المشتل الغابوي الدروة يعتبر من المشاتل الرائدة على المستوى الوطني لإنتاج شتائل الخروب المطعمة٬ التي تصل إلى 30 ألف شتلة مطعمة٬ مشيرا إلى أن نسبة أشجار الخروب الذكور تفوق 75 في المائة في حين لا تتعدى نسبة الأشجار المنتجة 25 في المائة.

من جانبه٬ أكد رئيس اتحاد تعاونيات منتجي الخروب ببني ملال مصطفى المعوني أن الاتحاد الذي يضم 124 منخرطا يروم تثمين شجرة الخروب عن طريق عملية التشجير والتطعيم والحفاظ على الملك الغابوي وتوحيد صفوف المنتجين وعصرنة القطاع وتنظيم مسالك التسويق وخلق دينامية اقتصادية واجتماعية تدفعه نحو تحقيق تنمية مندمجة ومستدامة بالوسط القروي إضافة إلى المساهمة في تقليص الهشاشة وإنعاش فرص الشغل بالمنطقة.

ودعا المعوني٬ بالمناسبة٬ إلى فتح طرق ومسالك لتسهيل عملية نقل منتوج الخروب في ظروف مريحة بدل استعمال الدواب من أجل التسويق ودعم مشاريع اتحاد التعاونيات في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

من جهته٬ أكد رئيس الغرفة الجهوية الفلاحية امحمد رياض أن الغرفة ستنجز في إطار شراكة مع الجماعة القروية دير القصيبة واتحاد تعاونيات منتجي الخروب بإقليم بني ملال ومشروع إنشاء وحدة لتحويل الخروب بمنطقة تغبولة على مساحة3560 متر مربع لتثمين المنتوج والرفع من مردودية القطاع والمساهمة في التنمية المحلية المستدامة.

وقد نظمت المديرية الجهوية للمياه والغابات زيارة ميدانية للمشتل الغابوي الدورة حيث قدمت شروحات حول شجرة الخروب وتطعيمها والتي هي في حاجة إلى السقي بالتنقيط بدل السقي العادي.

وبمنطقة تاكزيرت٬ أشرف والي جهة تادلة أزيلال محمد فنيد٬ عامل إقليم بني ملال٬ والمدير الجهوي للمياه والغابات ورئيس جماعة تاكزيرت على عملية تشجير الخروب٬ كما نظمت زيارة ميدانية لمقر اتحاد تعاونيات منتجي الخروب.

و.م.ع

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.