موقع ووردبريس عربي آخر

عيد الأضحى 2023: ترقيم أزيد من 36 ألف رأس من الأغنام والماعز بجهة العيون الساقية الحمراء

خضع حوالي 36 ألفا و200 رأس من الأغنام والماعز المعدة لعيد الأضحى ، لعملية الترقيم منذ بداية شهر مارس 2023 ، والتي تتواصل على مستوى الأقاليم الأربعة التابعة لجهة العيون – الساقية الحمراء ، وذلك وفق معطيات للمديرية الجهوية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية.

وتفيد المعطيات بأن عدد هذه الأغنام والماعز يتوزع على اقليم العيون ( 17.331 رأس)، والسمارة ( 9698 رأس) ، وبوجدور ( 8276 رأس)، وطرفاية ( 909 رأس) ،مشيرة إلى أن عملية الترقيم تتم بشراكة مع الفدرالية البيمهنية للحوم الحمراء، والجمعية الوطنية لمربي الأغنام والماعز.

وذكر المصدر ذاته أن هذه العملية، التي تجري تحت إشراف وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، تندرج في اطار مخطط عمل يشمل مجموعة من التدابير المتخذة استعدادا لعيد الأضحى 1444 ، مشيرا الى أن الحالة الصحية للماشية “جيدة” وتخضع لمراقبة دقيقة من طرف المصالح البيطرية، بتعاون مع الأطباء البيطريين والسلطات المحلية.

وسجل أن عملية ترقيم الأغنام والماعز المعدة لعيد الأضحى، والتي يستفيد منها بالمجان جميع مربي الماشية، على غرار السنوات الماضية، تهم وضع حلقة ذات لون أصفر في أذن الماشية، تحمل رقما تسلسليا خاصا بها، و عليها عبارة “عيد الأضحى” ورمز رأس الماشية.

وبالإضافة إلى عملية الترقيم، يضيف المصدر، تعمل المصالح البيطرية التابعة للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، على تعزيز المراقبة وتتبع الاستعدادات لعيد الأضحى ، مشيرا إلى أنه تم تنفيذ أكثر من 36 جولة للمراقبة خلال هذا اليوم بمختلف الأقاليم.

وتشمل جولات المراقبة التحقق وتتبع عملية الترقيم، ومراقبة جودة مياه الشرب، وجودة الأعلاف، والأدوية المستخدمة في وحدات التسمين.

وأكد رئيس المصلحة البيطرية العيون – طرفاية بالمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية ( أونسا ) محمد الدهاوي، في تصريح صحفي  ، أن المصالح البيطرية تعمل على تشديد المراقبة وبصرامة متناهية، لجودة الأعلاف ومياه الشرب، ومراقبة جودة الأدوية البيطرية، بالإضافة الى أخذ عينات إذا لزم الأمر من أجل إجراء تحليل مخبري.

وأشار الدهاوي، إلى أن نقل فضلات الدواجن مشروط بالحصول على تصريح من المصالح البيطرية التابعة للمكتب الوطني للسلامة الصحة للمنتجات الغذائية، من أجل تتبع مسارها وآثارها.

وسجل أنه منذ شهر يناير 2023، عملت المصلحة البيطرية بالعيون وطرفاية على إحصاء أزيد من 250 وحدة لتربية وتسمين الأغنام والماعز.

من جانبه ، أشار عيسى، أحد مربي الماشية بإقليم العيون، في تصريح مماثل، إلى أن عملية الترقيم تمكن من تعقب مسار و آثار المواشي المعدة للذبح ، وتساهم في حماية مربي الماشية والمواطن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.