الرئيسية » اخبار فلاحية » أخبار فلاحية » زراعة الارز بجهة الغرب ما بين البعد الاقتصادي والاجتماعي وتنمية العالم القروي ….

زراعة الارز بجهة الغرب ما بين البعد الاقتصادي والاجتماعي وتنمية العالم القروي ….

 

نظمت الغرفة الفلاحية لجهة الرباط سلا القنيطرة بتنسيق  مع المديرية الجهوية للفلاحة لجهة الرباط وبشراكة مع الفيدرالية الوطنية البيمهنية للارز ، صباح اليوم الخميس بمقر الغرفة الفلاحية بالقنيطرة ورشة موضاعاتية تحت شعار ” واقع وآفاق سلسلة الارز في ظل العقدة – البرنامج مع الفيدرالية الوطنية البيمهنية للارز”، وقد تم خلال هذا اللقاء التطرق للمؤهلات والاكراهات التي تعاني منها  هذه السلسلة التي تساهم في توفير الامن الغذائي للمغاربة . 
مسؤولو الجمعيات البيمهنية  أكدوا في تصريحات لهم لمجلة “المحيط الفلاحي” أن   هذه السلسلة تساهم في خلق أكثر من  مليون ونصف  يوم عمل سنويا، وتضمن دخلا سنويا لأكثر من 21650 عائلة، وتلعب دورا هاما في تثمين الأراضي الهامشية التي لا تصلح إلا لزراعة الأرز، كما تمكن الفلاحين من تنويع أنشطتهم الفلاحية بزراعة الكلأ بعد الأرز الذي يمكن من تغطية حاجيات المنطقة من هذه المادة لمدة ستة أشهر،  مع الإشارة كذلك إلى الدور الهام الذي تلعبه سلسلة الأرز في تنشيط استعمال الآلات الفلاحية المتواجدة بالمنطقة.

ويؤكد المهنيون أن سعر الكيلوغرام الواحد من الأرز لحد الان لم يعرف أي زيادة مع إرتفاع تكلفة الانتاج ، وإرتفاع تكلفة مياه السقي ومحاربة القوارض وغير ذلك من المشاكل التي يعاني منها الفلاحين بصفة عامة.

وللاشارة فإن الارز معروف  بخصائصه الصحية، و مصدرا لا محيد عنه للألياف والفيتامينات (ب1 و ب3 وب5) والمعادن، و لا تزال هاته السلسلة بالمغرب   في حاجة  لدعم أكثر من الوزارة الوصية على القطاع  قصد تعزيز حضور قوي للارز. 

# المحيط الفلاحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *