الرئيسية » مختارات » رغم تأخر الأمطار ….. ارتفاع احتياطي السدود و محصول الحبوب…

رغم تأخر الأمطار ….. ارتفاع احتياطي السدود و محصول الحبوب…

وذكر بلاغ للوزارة  توصلت “المحيط الفلاحي” بنسخة منه أن الموسم الفلاحي 2017 / 2018 عرف تطورا  استثنائيا بفضل وفرة وانتظام والتوزيع الجيد في المكان والزمان لهطول الأمطار بين شهري دجنبر وأبريل، وذلك على الرغم من الانطلاقة الصعبة التي اتسمت بتأخر الأمطار الخريفية.

وأكد  البلاغ أن هذا الموسم سجل تساقطات قدرها 370 ملم بارتفاع نسبته 16 في المائة عن المعدل الطبيعي، مشيرا إلى أنه إضافة إلى ذلك عرفت مرتفعات الأطلس المتوسط والكبير، ابتداء من شهر يناير الماضي، تساقطات ثلجية مهمة.

وابرز البلاغ أن التوقعات الأولية تشير إلى أن المحصول من الحبوب خلال الموسم الفلاحي 2017 / 2018 سيكون استثنائيا ب 98.2 مليون قنطار.

وأشار المصدر ذاته إلى أن الإنتاج المتوقع للحبوب الرئيسية الثلاث برسم الموسم الفلاحي 2017 / 2018 يقدر بـ 98.2 مليون قنطار (+3 في المائة مقارنة مع الموسم المنصرم).

وأضاف البلاغ أن الإنتاج المتوقع للحبوب الرئيسية الثلاث يتوزع على 48.1 مليون قنطار من القمح اللين و22.8 مليون قنطار من القمح الصلب و27.3 مليون قنطار من الشعير، مبرزا أن النتائج الاستثنائية المتوقعة للموسم الفلاحي الحالي توضح تطورا مهما لقدرات التدخل عند الفلاحين والمهنين التي تعززت بشكل مهم منذ إطلاق مخطط (المغرب الأخضر). وأشار أنه على الرغم من تأخر هطول الأمطار، تمكن الفلاحون من إظهار تفاعل كبير مع هذه الظروف، مما مكن، على سبيل المثال، من زرع مليون هكتار في غضون أسبوع واحد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *