موقع ووردبريس عربي آخر

خنيفرة .. أزيد من 188 ألف هكتارا حجم المساحة المبرمجة لزراعة الحبوب برسم الموسم الفلاحي 2010-2011

3

خنيفرة – ارتفعت المساحة المبرمجة برسم الموسم الفلاحي 2010-2011 لزراعة الحبوب على مستوى نفوذ المندوبية الإقليمية للفلاحة بخنيفرة إلى حوالي 188 ألف و720 هكتارا، من بينها 12 ألف و570 هكتارا من الأراضي المسقية.

وأوضح تقرير للمندوبية الإقليمية للفلاحة بخنيفرة، توصلت وكالة المغرب العربي للأنباء بنسخة منه، أن توزيع هذه المساحة المزروعة من أنواع الحبوب يظهر أن القمح اللين يستقطب 96 ألف هكتارا، والقمح الصلب 54 ألف و700 هكتارا، و35 ألف هكتارا بالنسبة للشعير، و2420 هكتارا بالنسبة للذرة.

وذكر المصدر ذاته بأن إنتاج الحبوب بإقليم خنيفرة بلغ مليون و88 ألف و775 قنطارا برسم الموسم الفلاحي 2009-2010 مقابل مليونين و274 ألف و300 قنطارا خلال الموسم الفارط، أي بانخفاض بحوالي 106 بالمائة.

وحسب إحصائيات المندوبية الإقليمية للفلاحة بخنيفرة فإن متوسط الإنتاج يقدر بحوالي 39ر6 قنطارا للهكتار الواحد، علما بأن المساحة المخصصة لزراعة الحبوب خلال الموسم نفسه بلغت 170 ألف و360 هكتارا، من بينها 160 ألف و150 هكتارا أراضي بورية و10 آلاف و210 أراضي سقوية.

وأشار التقرير إلى أنه في ما يتعلق بالمساحات المزروعة بالأعلاف من المتوقع أن تبلغ خلال الموسم الحالي 18 ألف و425 هكتارا، من بينها 17 ألف و150 هكتارا أراضي بورية، مضيفا أن 5190 هكتارا ستخصص كذلك للزراعات النباتية.

وبالنسبة لزراعة القطاني، أفاد التقرير بأن 1305 هكتارا ستخصص لزراعة للحمص، و900 هكتارا لزراعة الفاصوليا، و220 هكتارا لزراعة العدس، و270 هكتارا لأنواع أخرى.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.