موقع ووردبريس عربي آخر

توزيع 11 آلة بذر على منظمات مهنية فلاحية بسيدي قاسم

تم مؤخرا التوقيع على اتفاقيات تتعلق بتوزيع 11 آلة بذر مباشر على منظمات مهنية فلاحية بإقليم سيدي قاسم، وذلك حسب بلاغ للمديرية الجهوية للفلاحة للرباط-سلا-القنيطرة.

ونقل البلاغ عن المدير الجهوي للفلاحة، لحرش المحجوب، تأكيده أن هذه الاتفاقيات ،التي تم التوقيع عليها الجمعة الماضي ،خلال حفل عرف حضور عامل إقليم سيدي قاسم، تأتي في إطار البرنامج الوطني لتشجيع البذر المباشر الذي يطمح إلى بلوغ هدف مليون هكتار من البذر المباشر في أفق سنة 2030، بغرض تعزيز صمود منظومة الحبوب بالمغرب أمام التحديات المناخية.

وذكر البلاغ أن هدف هذا البرنامج ،الذي أطلقه قطاع الفلاحة في إطار استراتيجية”الجيل الأخضر” يكمن في تعزيز اعتماد تقنية البذر المباشر على الصعيد الوطني، عبر توزيع آلات البذر وتعزيز التحسيس ومواكبة الفلاحين، مضيفا أن هذه التقنية التي تمكن من إنجاز عملية البذر دون عمل مسبق يستهدف إعداد التربة، تسهم في المحافظة على رطوبة التربة وعلى الخصوبة وتحسين مردودية الحبوب مع تقليص انبعاثات الكربون.

ويتعلق هذا البرنامج الوطني أساسا بالجهات التي تنتشر فيها زراعة الحبوب وهي الرباط-سلا-القنيطرة، والدار البيضاء-سطات، ومكناس-فاس، ومراكش-آسفي، وبني ملال-خنيفرة، وطنجة-تطوان_الحسيمة.

وأوضح المصدر ذاته أن أهداف برنامج تشجيع البذر المباشر في إطار استراتيجية الجيل الأخضر في أفق سنة 2030 بالنسبة لجهة الرباط-سلا-القنيطرة تنطوي على اعتماد نظام البذر المباشر على زهاء 200 ألف هكتار، تتوزع على أقاليم الجهة الست، مع ضمان استقرار محاصيل الزراعات الكبرى وتسجيل ربح في الإنتاجية في حالة سنة جفاف.

ويتوخى البرنامج أيضا تقليص تكاليف إنجاز الزراعات وتحقيق الاقتصاد في استهلاك الوقود، وتطوير الخدمة الخصوصية (آلات بذارة موجهة للبذر المباشر) لاسيما في صفوف المقاولين الشباب، مع تجويد التربة من أجل تكيف أمثل مع التغير المناخي، وتدبير آلات البذر الموزعة من طرف مختلف المبادرات الجهوية وتدبير المخلفات وتنمية زراعات جديدة صامدة في إطار نظام التدوير.

ويروم البرنامج الجهوي للبذر المباشر خلال الموسم الفلاحي الراهن بلوغ مساحة 60 ألف هكتار، بحظيرة جهوية قوامها 123 آلة بذر. وبلغت المنجزات من البذر المباشر 18 ألف هكتار، أي ما يعادل نسبة 30 بالمئة من البرنامج المسطر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.