موقع ووردبريس عربي آخر

تعزيز التعاون الفلاحي محور مباحثات السيد صديقي مع كاتبة الدولة بوزارة الثروة الحيوانية والإنتاج الحيواني بتشاد

أجرى وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات‎ السيد محمد صديقي، اليوم الجمعة بمراكش، مباحثات مع كاتبة الدولة بوزارة الثروة الحيوانية والإنتاج الحيواني بتشاد فاطمة كودبي، تمحورت حول تعزيز التعاون بين البلدين في القطاع الفلاحي.

وخلال هذه المباحثات التي جرت على هامش الدورة الثانية للمناظرة الإفريقية للحد من المخاطر الصحية المنظمة مابين 27 و29 شتنبر الجاري، تمت الإشادة بالعلاقات الثنائية المتميزة التي تربط بين البلدين، وبالتجربة التي راكمتها المملكة خاصة في المجال الفلاحي.

وبحث الجانبان سبل تثمين هذه العلاقات في كل المجالات المرتبطة بالفلاحة من ضمنها قطاع المواشي والاستفادة من تجارب المغرب في محاربة الجراد وفي مجال النهوض بالمرأة القروية.

كما شكلت المباحثات مناسبة للتأكيد على استعداد المغرب، الذي يسعى إلى الانفتاح أكثر على الدول الإفريقية الصديقة، لنقل تجربته وخبرته في المجال الفلاحي ومواكبة دولة تشاد لتجاوز الإكراهات التي تعترضها في هذا الميدان.

تجدر الإشارة إلى أن هذه المناظرة المنظمة تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس تحت شعار “الصحة في إفريقيا.. الماء، البيئة والأمن الغذائي”، تروم تسليط الضوء على واقع المنظومات الصحية والأمن الغذائي في إفريقيا.

كما تهدف إلى وضع إطار إفريقي يعتمد على تجارب البلدان وعلى وجهات نظر الخبراء في مجال الصحة العامة والترقب والتنبؤ في مواجهة المخاطر، مع دراسة التدابير الوقائية الناجعة لتجنب آثار الأزمات على المستوى الإنساني، الاجتماعي، السياسي والاقتصادي، في أفق وضع سياسة صحية مشتركة للتعامل مع المخاطر والأزمات الصحية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.