موقع ووردبريس عربي آخر

الموسم الفلاحي 2024-2023: المساحة المزروعة بتقنية الزرع المباشر بمكناس تفوق 47 ألف هكتار

أفادت معطيات للمديرية الإقليمية للفلاحة بمكناس بأن المساحة المزروعة بواسطة تقنية الزرع المباشر على مستوى عمالة مكناس، التي تعتبر إحدى المناطق الفلاحية الرائدة على صعيد المملكة، تناهز 47 ألف و480 هكتارا.

وأوضح المصدر ذاته أن هذا الرقم يمثل 24 في المائة من المساحة الإجمالية التي ستتم زراعتها على المستوى الوطني اعتمادا على هذه التقنية.

وفي هذا السياق، تم يوم الإثنين توقيع ثلاث اتفاقيات توزيع ثلاث بذارات لفائدة التعاونيات الفلاحية النشيطة على مستوى إقليم مكناس، في إطار تنفيذ استراتيجية “الجيل الأخضر”.

وأوضح المدير الإقليمي للفلاحة بمكناس محمد إيجو، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء على هامش حفل إطلاق مجموعة من المشاريع التنموية بمناسبة تخليد ذكرى المسيرة الخضراء، أن هذه الاستراتيجية تهدف إلى بلوغ المساحة الإجمالية للزرع المباشر بجهة فاس – مكناس إلى 200 ألف هكتار.

وأفاد باحثون في المجال بأن هذه التقنية، التي تندرج ضمن الزراعات المحافظة على الموارد، تشكل بديلا للتحسين المستدام لإنتاجية الأراضي الفلاحية بالمناطق المطيرة، لاسيما المحاصيل الكبرى.

وأشار المدير الإقليمي للفلاحة إلى أن عملية توزيع البذارات انطلقت منذ عدة سنوات وستتواصل من خلال، على الخصوص، إعانة لصندوق التنمية القروية تغطي 50 في المائة من ثمن الاقتناء، مؤكدا على أهمية هذه التقنية، لاسيما خلال سنوات الجفاف.

وبحسب الباحثين بالمعهد الوطني للبحث الزراعي فإن آلية الزرع المباشر باعتبارها تقنية ذكية تتميز بالمرونة في مواجهة التغير المناخي، والتي تنفذ في إطار استراتيجية الجيل الأخضر، تهدف إلى ضمان إنتاج فلاحي مستدام أخذا بعين الاعتبار الحفاظ على الموارد الطبيعية (التربة والماء).

ويهدف البرنامج الجديد إلى تعزيز اعتماد الزرع المباشر بالمغرب ليصل مجموع المساحة الإجمالية المزروعة بهذه التقنية في أفق سنة 2030 إلى مليون هكتار، لتعزيز إنتاج الحبوب وتقوية خصوبة التربة.

وتعد جهة فاس – مكناس من بين الجهات التي يستهدفها هذا البرنامج إلى جانب جهات الدار البيضاء – سطات، ومراكش –آسفي، والرباط سلا القنيطرة، وبني ملال – خنيفرة، وطنجة – تطوان – الحسيمة.

و م ع

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.