موقع ووردبريس عربي آخر

المغرب يحتضن الدورة الـ 33 للمؤتمر الإقليمي لـ “الفاو” من أجل إفريقيا ما بين 18 و20 أبريل المقبل

ستعقد منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) مؤتمرها الإقليمي المقبل من أجل إفريقيا بالرباط ما بين 18 و20 أبريل 2024، وذلك تحت رعاية المغرب.

وأكدت (الفاو) ووزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، في بلاغ مشترك، أن هذا المؤتمر الذي سينظم تحت شعار “نظم غذائية وزراعية مرنة وتحولات قروية شاملة”، يمثل فرصة كبيرة للبلدان الإفريقية لمناقشة الحلول العملية للأمن الغذائي وتحسين الإنتاج الزراعي.

ومن المرتقب أن يستقطب الحدث مندوبين من جميع أنحاء إفريقيا، لا سيما وزراء الفلاحة وغيرهم من الفاعلين الأساسيين في تحويل النظم الغذائية من قبيل وزراء المالية والتجارة والصناعة والغابات والصيد البحري والبيئة والعلوم والتكنولوجيا والصحة، فضلا عن ممثلي المجتمع المدني والقطاع الخاص وشركاء التنمية والبلدان الأعضاء الملاحظة.

كما سيكون هذا المؤتمر الإقليمي بمثابة منصة استراتيجية للأعضاء والجهات الفاعلة الأخرى لتبادل أفضل الممارسات واستكشاف الشراكات ومناقشة الفرص والحلول المبتكرة حول تحويل النظم الزراعية والغذائية.

وكان وفد عن المكتب الإقليمي لمنظمة الأغذية والزراعة لإفريقيا قام، مؤخرا، بزيارة إلى الرباط لإجراء مشاورات مع البلد المضيف والتعاون بشأن الأشغال التحضيرية للمؤتمر.

وقال وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، محمد صديقي، الذي سيترأس المؤتمر الإقليمي الـ 33 لإفريقيا: “يمثل هذا المؤتمر فرصة لالتئام جميع البلدان الإفريقية لإجراء حوار بناء حول الحلول المستدامة لتعزيز الأمن الغذائي وتشجيع الممارسات الفلاحية المتقدمة. ويسعدنا استضافة هذا الاجتماع الهام وتقاسم خبراتنا في مجال التنمية الفلاحية”.

من جهته، قال ممثل (الفاو) بالمغرب، جان سيناهون: “يسعد (الفاو) أن تتعاون مع المملكة المغربية لاستضافة هذا المؤتمر الإقليمي الحاسم. ويأتي ذلك في وقت مهم تحتاج فيه جميع الجهات الفاعلة إلى اتخاذ إجراءات ملموسة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة في أفق سنة 2030”.

من جانبه، قال أمين مؤتمر (الفاو)، كوامي دزيفانو نياركو بادوهو: “يعتبر هذا المؤتمر حافزا لاتخاذ إجراءات ملموسة ستمكن من تشكيل مستقبل الفلاحة في منطقتنا”، مضيفا “إن حسن الضيافة والتزام المملكة المغربية لفائدة تقدم الفلاحة يجعلان من الرباط موقعا مثاليا لهذا التجمع المهم”.

تقاسم التجربة الإفريقية..

يهدف المؤتمر إلى تقديم توجهات إقليمية حول تحويل النظم الزراعية والغذائية في إفريقيا.

وستتمحور المناقشات حول الإطار الاستراتيجي لمنظمة الأغذية والزراعة للفترة 2022-2031، والذي يعد خارطة طريق للمساهمة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة من خلال القضاء على الفقر والجوع والحد من عدم المساواة، ودعم التحول نحو نظم زراعية وغذائية أكثر كفاءة، شاملة ومرنة ومستدامة من أجل إنتاج أفضل، وتغذية وبيئة وحياة أفضل، مع عدم ترك أي أحد خلف الركب.

ومن المقرر عقد اجتماع لكبار المسؤولين يركز على القضايا التقنية المتعلقة بالأمن الغذائي وتحويل النظم الغذائية والزراعية في إفريقيا، عبر الإنترنت، في مارس 2024، قبل مناقشات المؤتمر الوزاري الذي سيعقد في أبريل من العام ذاته.

ويعد المؤتمر الإقليمي أعلى هيئة إدارية لمنظمة الأغذية والزراعة في إفريقيا. وستنعقد الدورة الـ 33 قبيل الملتقى الدولي للفلاحة بالمغرب الذي سيقام بمكناس من 22 إلى 28 أبريل 2024.

# المحيط الفلاحي: عادل العربي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.