موقع ووردبريس عربي آخر

المعــرض الجهـوي الــرابع للمنتوجات المحلية بفـاس من 03 إلى 07 يونيو 2015

المحيط الفلاحي :لقد تمكن مخطط المغرب الأخضر بعد سبع سنوات على انطلاقه من اعطاء المنتوجات المحلية دفعة قوية، نظرا للمكانة الخاصة التي أولاها اياها. فوزارة الفلاحة والصيد البـحري تخصص سنويا اعتمادات مالية كبيرة تستثمر لتطوير سلاسل المنتوجات المحلية المختلفة.

وعليه قامت المديرية الجهوية للفلاحة لفاس بولمان بعدة تدخلات تهدف لتحسين عرض هذه المنتوجات من حيث الكمية والنوعية. وتتمثل هذه التدخلات في تمكين تجمعات منتجي المنتوجات المحلية (تعاونيات، جمعيات، مجموعات ذات النفع الاقتصادي…) من معدات تقنية لتحسين الانتاج والتثمين، وبناء وتهيئة وحدات التثمين وكذا اقتناء لوازم التعبئة والتلفيف لتحسين عرض وتقديم هذه المنتوجات للمستهلك. كما تقوم مصالح المديرية الجهوية للفلاحة لفاس بولمان بعدة تدخلات تهدف للرفع من كفاءات العنصر البشري الذي يعتبر رافعة أساسية لضمان استدامة مشاريع التنمية واستقلالية المستفيدين من مشاريع تنمية المنتوجات المحلية. كما عملت هذه المديرية بتنسيق مع المصالح المركزية لوزارة الفلاحة على تطوير التسويق عبر تسهيل ولوج تجمعات المنتجين للأسواق من أجل تدفق أحسن للمنتوجات المحلية. ولهذا الغرض تم إعداد واحتضان شراكات تجارية بين المنتجين ومراكز التسويق وتنظيم حملات اشهارية لفائدة المنتوجات المحلية وتنظيم معارض جهوية ووطنية ودعم التنظيمات الجيدة من أجل المشاركة في المعارض الدولية (فرنسا، ألمانيا، سويسرا، الامارات العربية المتحدة،…)
وفي إطار مخطط المغرب الأخضر تم كذلك تطوير نظام الترميز من أجل تعزيز وارساء سمعة المتوجات المحلية وحمايتها. وعليه لقد تم، على المستوى الوطني، ترميز 37 منتوجا محليا عبر الاعتراف بثلاثين بيانا جغرافيا وخمسة تسميات المنشأ وعلامتين للجودة الفلاحية. فبالإضافة إلى حماية المنتجات المرمزة ضد أي غش أو استغلال غير قانوني لسمعتها الطيبة، تعطي شهادة الترميز للمستهلك إثباتا من حيث صحة ويقين منشأ هذه المنتوجات وضمانا لجودتها العالية بالمقارنة مع معايير الجودة الكلاسيكية المفروضة من قبل المعايير والقوانين الوطنية. هذه الجودة العالية يمكن لمسها من ناحية قيمة المكونات الغذائية وكذا المميزات الذوقية لهذه المنتوجات المحلية.
وعلى مستوى جهة فاس بولمان، تم الاعتراف بأول علامة مميزة للمنشأ والجودة وهي البيان الجغرافي زيت الزيتون أوطاط الحاج. مشروع البيان الجغرافي الثاني يوجد قيد الدراسة من طرف اللجنة الوطنية للعلامات المميزة للمنشأ والجودة وهو البيان الجغرافي زيت الزيتون صفرو. كما تعمل المديرية الجهوية للفلاحة فاس بولمان على إعداد ثلاثة دفاتر تحملات أخرى لعرضها، في الأشهر القليلة القادمة على اللجنة الوطنية للعلامات المميزة للمنشأ والجودة قصد الاعتراف بها. ويتعلق الامر بعسل بويبلان وزيت الزيتون اللمطا فاس والكرموص الشعري.
في هذا السياق تنظم المديرية الجهوية للفلاحة لفاس بولمان الدورة الرابعة للمعرض الجهوي للمنتوجات المحلية بفاس من 03 الى 07 يونيو 2015 وذلك بمجمع الصناعة التقليدية الكائن بشارع علال بن عبد الله. وتهدف هذه التظاهرة الى التعريف بهذه المنتوجات وتسويقها في هذه الفترة الزمنية التي تسبق شهر رمضان حيث يقبل المستهلك المغربي بكثرة على المنتوجات المحلية.
ولقد اختير لهذه الدورة شعار “التثمين والترميز حماية للمستهلك وللمنتوج وضمان لتحسين التسويق”. شعار يعكس المجهودات التي تقوم بها المديرية الجهوية من أجل تأهيل التنظيمات المنتجة بهدف توفير وعرض منتوجات ترقى الى إرضاء أذواق وتطلعات المستهلك وضمان سلامته الصحية.
وسيحضر هذا المعرض 31 عارضا من جهة فاس- بولمان وبعض الجهات الاخرى للمملكة لأجل عرض وتسويق منتوجاتهم المحلية ذات السمعة الجيدة على المستوى الجهوي والوطني كزيت الزيتون، وزيتون المائدة وبعض المصبرات الأخرى كالخضر والمربى، والعسل، والتمر و التين، البرقوق والأعشاب العطرية والطبية والأركان والزعفران، والكبار و خل التفاح والكسكس ، الخ.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.