موقع ووردبريس عربي آخر

‎بعد جفاف الموسم الماضي، الفلاحون ينتعشون بعد سقوط الامطار الاخيرة

هطلت الأمطار على السهول المغربية الواسعة التي تنتج الحبوب للمرة الأولى هذا الأسبوع وهو ما قد يساعد المزارعين على  نسيان  جفاف الموسم الماضي.

و بعد أسبوع من التساقطات  التي شهدته بلادنا  خصوصا المنطقة الشمالية للمغرب التي عرفت أكبر كمية من الأمطار ، جهة تطوان الحسيمة، هذه التساقطات أنعشت آمال الفلاحين بموسم فلاحي جيد بهذه الجهة ، وبدورها تتوقع المديرية الجهوية للفلاحة  جهة تطوان الحسيمة أن تصل المساحة المزروعة بالجهة برسم هذا الموسم الفلاحي إلى أزيد من 300 ألف هكتار على غرار الموسم الفلاحي الماضي.

وقال مسؤول بوزارة الفلاحة والصيد البحري أن ”هذه الأمطار مهمة حقا لأنها نزلت في توقيت مثالي وغطت البلاد بأكلمها بما في ذلك السهول الغربية”.

وأضاف المسؤول “نظرا لأن الأمطار هطلت قبل ديسمبر فسيشجع هذا الفلاحين على زراعة المزيد من الأراضي وبالتأكيد أكثر من العام الماضي.”

وتتوقع مديرية الأرصاد الجوية الوطنية، بالنسبة ليوم الاثنين، أن تتميز الحالة الجوية عامة بطقس بارد نسبيا بكل المناطق الشمالية والداخلية وكذا المرتفعات، فيما ستكون السماء غائمة جزئيا مع نزول قطرات مطرية متفرقة خلال الصباح بالسهول الأطلسية شمال آسفي والريف والأطلس المتوسط والكبير وسايس والواجهة المتوسطية وشمال المنطقة الشرقية، مع سماء قليلة السحب إلى غائمة جزئيا بباقي المناطق.

وستهب الرياح معتدلة شمالية-غربية بالمنطقة الشرقية، ضعيفة إلى معتدلة من الجنوب الغربي بشمال البلاد، بينما ستهب من القطاع الشمالي بالأقاليم الصحراوية.

وستتراوح درجات الحرارة الدنيا، ما بين ناقص 3 و4 درجات بالمرتفعات، وما بين 3 و7 درجات بالجنوب الشرقي للبلاد وبجنوب المنطقة الشرقية، وما بين 5 و10 درجات بالسايس وشمال المنطقة الشرقية وهضاب الفوسفاط ووالماس وسهول تادلة والحوز والرحامنة، وستكون ما بين 10 و14 درجة بالسهول الشمالية والوسطى للمحيط الأطلسي وبالأقاليم الجنوبية.

أما درجات الحرارة العليا فستتراوح ما بين 4 و12 درجة بالمرتفعات والمنطقة الشرقية، وما بين 13 و18 درجة بالشمال والوسط والجنوب الشرقي، وستكون ما بين 25 و22 درجة بجنوب البلاد.

وعن حالة البحر، فسيكون هادئا إلى قليل الهيجان بالواجهة المتوسطية، وقليل الهيجان إلى هائج بالبوغاز، وهائجا بين طنجة ومهدية، وهائجا بين مهدية وطرفاية، وقليل الهيجان إلى هائج بالجنوب.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.