موقع ووردبريس عربي آخر

“الفاو” تختار المغربي عبدالوهاب زايد سفيرًا للنوايا الحسنة

المحيط الفلاحي : قررت منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (فاو)، اختيار  المغربي  الدكتور عبد الوهاب زايد الأمين العام لجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر (إماراتي الجنسية)، سفيرًا للنوايا الحسنة نيابة عن المنظمة تقديرا لعمله البارز في مجال إنتاج التمور وحماية النخيل ودعمه لأنشطة التنمية المستدامة في القطاع الزراعي لدولة الإمارات.
وأوضح بيان أصدرته المنظمة الدولية أن الأستاذ الدكتور عبدالوهاب زايد عمل على نطاق واسع في مجال إكثار النخيل وإنتاجه؛ واستعانت الفاو بخبراته المتعددة في مختلف برامج الأمن الغذائي والتغذية، ليس فقط في منطقة الخليج بل وأيضًا لدى العديد من البلدان الأفريقية وعلى المستوى العالمي.
وأشاد المدير العام المنظمة الدولية جرازيانو دا سيلفا، بإنجازات الدكتور عبدالوهاب زايد وتفانيه المتواصل في خدمة اختصاصات “الفاو”، مشيرًا إلى خدمته سابقًا كمستشار تقني لدى المنظمة، حيث حصل في عام 1999 على جائزة الوكالة الدولية “ب. ر. سن” لقاء الأداء المتميز.
بدوره، قال الدكتور عبد الوهاب زايد، إن هذه هي فرصتي لأسدد كل ما تلقيته من منظمة الأغذية والزراعة ودولة الإمارات العربية المتحدة، من معارف ودراية وتكنولوجيا على مدى أكثر من 30 عامًا، ولكي أساعد بعملي في مجالات الابتكار الزراعي والزراعة المستدامة على الصعيدين الوطني والإقليمي، مضيفًا أن “نخلة التمر هي بمثابة الهيكل العظمي للحياة في دولة الإمارات العربية المتحدة. فبدونها، لا مستقبل للزراعة.

الدكتور عبد الوهاب زايد خبير مغربي في مجال زراعة نخيل التمر، وهو من مواليد مدينة فاس سنة 1956، تلقى تعليمه الإعدادي والثانوي بالعاصمة العلمية، وكان شاغله الأساس أن يحقق حلمه وحلم والده رحمه الله، في أن يصبح مهندسا زراعيا.

وبعد نيله شهادة الباكالوريا من ثانوية مولاي رشيد بفاس، التحق بمعهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة في الرباط، وتخرج منه مهندسا زراعيا، ليشد بعدها الرحال نحو الغرب، من أجل استكمال دراساته العليا في مجال البحث الزراعي.

وكانت جامعة كاليفورنيا “ريفرساي” ملاذه المعرفي ومعينه العلمي، ثم جامعة كولورادو، التي نال منها شهادة الدكتوراه في البستنة الزراعية عام 1990، ثم دراسات ما بعد الدكتوراه برعاية من مؤسسة “فولبرايت”، ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة.

وبدأ مسيرته العملية العالمية بالعمل بوظيفة كبير الخبراء الفنيين في منظمة الأغذية والزراعة، وكذلك برنامج الأمم المتحدة الإنمائي لمدة 20 سنة، ويقيم حاليا في الإمارات العربية المتحدة، ويعمل مستشارا في وزارة شؤون الرئاسة الإماراتية وأمينا عاما لجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.