موقع ووردبريس عربي آخر

العاصمة الإسماعيلية تستعد لاستضافة المعرض الدولي للفلاحة بالمغرب

المحيط الفلاحي : تجري هذه الايام بمدينة مكناس الاستعدادات ،على قدم وساق، لاحتضان النسخة العاشرة للمعرض الدولي للفلاحة التي تقام هذه السنة حول موضوع “الفلاحة والأنظمة الغذائية” وذلك بمشاركة حوالي ألف عارض يمثلون حوالي 50 بلدا.

ولتكون مدينة مكناس على موعد من هذا الحدث الاقتصادي الهام اتخذت سلطات ولاية الجهة جملة من التدابير قصد تهيئ المدينة من الناحية الجمالية والتنظيمية بما يضمن حسن استقبال ضيوف المعرض من مختلف أنحاء العالم ولتعيد للمدينة جماليتها وتميزها كمدينة تاريخية .

وبهذه التدابير تسترجع العاصمة الإسماعيلية جاذبيتها وعبقها التاريخي كونها مصنفة ضمن التراث العالمي وتتوفر على مجموعة من المآثر مما يجعل من هذا الحدث الاقتصادي الهام مناسبة لتسويق المنتوج السياحي والتراث الثقافي للمدينة.

وبهذا الخصوص، قام والي جهة مكناس- تافيلالت السيد محمد قادري، اليوم الثلاثاء، رفقة ممثلي عدد من المصالح الخارجية والمصالح الأمنية ومنسقي اللجن المكلفة بالتحضير لاحتضان هذا المعرض ، بزيارة تفقدية للعديد من الأحياء والشوارع داخل المجال الحضري للمدينة .

وخلال هذه الزيارة الميدانية التي جاب خلالها أهم شوارع وفضاءات المدينة، تفقد السيد قادري تقدم الأشغال والتحضيرات الجارية، حيث توقف على اختلالات متعددة تتمظهر في ضعف الإنارة العمومية والحالة المزرية للمساحات الخضراء وواجهات المباني وكذا الاحتلال العشوائي للملك العمومي، وكذا تسجيل نقص في بعض البنيات التحتية خاصة على مستوى الطرق والتشوير .

ولتعيد مدينة مكناس جماليتها وتميزها كمدينة تاريخية ، حث السيد قادري، خلال هذه الزيارة، منسقي اللجن المكلفة بالتحضير للمعرض، والتي تتكون من ممثلين عن السلطة المحلية والجماعة الحضرية والمصالح الأمنية والإدارية المختصة، على ضرورة معالجة هذه الاختلالات من أجل تأهيل هذه المدينة حتى تكون في مستوى تطلعات الساكنة خصوصا وأن المدينة ستحتضن نهاية أبريل المقبل، فعاليات المعرض الدولي للفلاحة ، داعيا إلى ضرورة الإعداد الجيد لإنجاح لهذه التظاهرة الفلاحية الهامة .

ويسعى المعرض الدولي للفلاحة في نسخته العاشرة المنظمة تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، إلى جعل الفلاحة المغربية في مركز انشغالات العالم الفلاحي.

وستتمحور، هذه التظاهرة، التي من المرتقب أن تستقطب مليون زائر، حول تسع أقطاب موضوعاتية متمثلة على الخصوص في جهات المملكة، والمنتجات الفلاحية، والقطب الدولي، والتجهيزات الفلاحية، والمنتجات المحلية، وتربية المواشي، والطبيعة والبيئة، والآليات.

ويتضمن برنامج الدورة ، التي ستقام على مساحة إجمالية تبلغ 172 ألف مربع، تنظيم محاضرات وندوات وورشات عمل ولقاءات، وعقد مسابقات تربية المواشي، وتوزيع جوائز، فضلا عن تنظيم أيام مهنية.

المحيط الفلاحي : و.م.ع

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.