موقع ووردبريس عربي آخر

السيد صديقي : عمليات المراقبة مكنت من حجز 420 رأس من الأغنام والماعز وإتلاف 260 طنا من مخلفات الدواجن 

أفاد وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، السيد محمد الصديقي، اليوم الثلاثاء، بأن عمليات المراقبة التي تمت في إطار اللجان المحلية المشتركة، مكنت من حجز 420 رأس من الأغنام والماعز بالضيعات وإتلاف 260 طنا من مخلفات الدواجن.

وكشف وزير الفلاحة في معرض رده على سؤال خلال جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس المستشارين، أنه تم أيضا في إطار عمليات المراقبة التي تتزامن وعيد الأضجى، إتلاف 100 لتر و 900 قرص و 192 كيسا من الأدوية البيطرية غير المرخصة، وكذا تحرير 14 محضر مخالفة وإحالتها على النيابة العامة، منها 5 حالات تتعلق بنقل مخلفات الدواجن، و9 تتعلق ببيع الأدوية البيطرية غير المرخصة، فضلا عن سحب الترخيص الصحي لوحدة لإنتاج الأعلاف الحيوانية بجهة الدار البيضاء – سطات لعدم احترامها لشروط السلامة الصحية.

وأكد المسؤول الحكومي أن عمليات المراقبة المكتفة متواصلة وتم تعزيزها مع اقتراب عيد الأضحى عبر تعبئة مصالح المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية “أونسا” والسلطات المحلية والدرك الملكي، وفقا للدورية المشتركة مع وزير الداخلية، لافتا الى أن “اليقظة” ستستمر إلى يوم العيد.

وأشار في هذا السياق، إلى أن المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، شرع في تنفيذ برنامج تواصلي لتحسيس المستهلكين حول شروط اقتناء الأضحية ومدّهم بالنصائح اللازمة المتعلقة بتهيئة الاضحية وحفظ اللحوم، بالإضافة إلى المداومة البيطرية خلال فترة العيد.

وخلال يوم العيد والأيام الموالية، يضيف الوزير، سيعبئ المكتب كل الأطباء والتقنيين البياطرة للمداومة على الصعيد الوطني للتواصل مع المواطنين ومواكبتهم عند الحاجة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.