موقع ووردبريس عربي آخر

الجمعية المغربية للبحث العلمي في النباتات تنظم بمراكش لقاء تواصليا

2

مراكش :في إطار استعداد الجمعية المغربية للتنمية الزراعية و البحث العلمي لإنتاج الأعشاب و النباتات الطبية و العطرية واستخداماتها  لافتتاح موسمها العلمي برسم السنة 2011- 2012، عقدت الجمعية بتنسيق مع الهيئة المغربية للعشابين ، يوم الجمعة 28 من أكتوبر 2011  لقاء تواصليا تثقيفيا ، أطره الدكتور ” علي جعة “، وذلك  بمقر دار الجمعيات بدوار العسكر بمدينة مراكش .

وتوخى المنظمون للقاء  تنوير العاملين و الباحثين في الأعشاب و النباتات الطبية و العطرية ، وتزويدهم بتكوين علمي/ نظري  في هذا القطاع و في الأنشطة الثقافية و الإشعاعية ذات الصلة و المبرمجة خلال هذه السنة ،والتي سوف تنطلق كما أعلن عن ذلك في الكلمة الإفتتاحية لرئيس الجمعية أبوحسن  بداية  الأسبوع المقبل ، وحيث أشار في سياق كلمته إلى ضرورة تنظيم القطاع وحمايته من العشوائية التي أصبحت تلازمه من إدراك الدجالين الذين حولوا القطاع من قطاع تداو يقوم على العلمية .

و قد تميز هذا اللقاء التواصلي بالمحاضرة التي ألقاها الدكتور علي جعة  ، وتمحورت حول:

توضيح أهمية الإشتغال في المجال .

تحديد الآليات التي لها علاقة بالإشتغال في هذا المضمار .

تبيان أهمية العناصر الطبيعية في إغناء وإثراء المنتوج ، والحرص على تقديم إنتاجية عالية الجودة في عملية الإنتاج .

مطالبة الدولة و الوزارة الوصية على الخصوص بتقديم الدعم و المساندة تشجيعا للصيدلة البديلة ، و لصناعة العطور و زيوت النباتات التي تعتبر أساسية في البحث الصيدلي ، و القضاء على كثير من الأمراض التي تحتاج إلى وصفات طبيعية خالية من الكحول و المواد الملونة .

هذا وقد شكل اللقاء من خلال موضوعه ، مناسبة لتقريب أوجه التطور الحاصل في مجال الأعشاب الطبية ، وعرضا تغيا إطلاع المشتغلين بالمجال على المستجدات التي يعرفها سوق الطب البديل الذي يعرف تزايدا  في الأهمية مع ما يقدمه من حلول إشفائية بإمكانها وضع مزيد من الإمكانات العلاجية أمام ما يفرزه الطب العضوي من مشاكل على هذا المستوى .

وللإشارة ، وفي إطار التعاون العلمي بين الجمعية والدكتور علي جعة، سيقوم الأخير بتأطير دورات تكوينية على مدى السنة تمكينا للمزاولين من أسس وتقنيات التصرف في مادة العشابة ، فضلا عن التعريف بخصائص المهنة وما تنطوي عليه الوصفات غير الخاضعة لمقاييس السلامة من مخاطر صحية.

وفي ذات الموضوع ، قررت الجمعية مستقبلا ، عقد يوم دراسي بكلية العلوم والتقنيات بجامعة القاضي عياض مع الأساتذة المهتمين بالبيولوجيا والكيمياء ، حول الدراسة والتكوين العلمي في قطاع الأعشاب والنباتات الطبية والعطرية.

محمد حكير

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.