للمزيد من المعلومات
معلومات اضافية
بحث
معجبوا صفحة الفايسبوك
النشرة البريدية

تابع المجلة مباشرة على بريدك:

استفتاء

ما رأيك في مجلة المحيط الفلاحي ؟

View Results

Loading ... Loading ...
اعلانات
Blackode
dghmi agri
olive
Pepiniere Chaymae
 ENA - Ecole Nationale d\'Agriculture de Meknès

جلالة الملك يطلع على مشاريع الأشجار المثمرة بإقليم تاونات

سيدي يحيى بني زروال/تاونات-اطلع صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، اليوم الاثنين بالجماعة القروية سيدي يحيى بني زروال (إقليم تاونات)، على مشاريع تنمية سلسلة الأشجار المثمرة بالإقليم برسم سنتي 2010 و2011 ، التي تندرج في إطار مخطط المغرب الأخضر ، والتي رصدت لها استثمارات مالية إجمالية تفوق 227 مليون درهم.

` جلالة الملك يطلع على مشروعي تنمية سلاسل الحليب وأجبان الماعز بغلاف مالي يفوق 40 مليون درهم

` برنامج تنمية المنتوجات المحلية بالإقليم يهم النباتات العطرية والطبية وإنتاج العسل

` جلالة الملك يعطي انطلاقة مشروع نموذجي لغرس أشجار الزيتون على مساحة 140 هكتار

وقدمت لجلالة الملك بهذه المناسبة شروحات حول برنامج سنة 2010، الذي يتمحور حول ستة مشاريع تهم غرس مساحة 2974 هكتار بأشجار الزيتون واللوز والتين سيستفيد منها 4075 فلاح ب 22 جماعة قروية، باستثمارات تبلغ 65ر75مليون درهم .

ويتوزع البرنامج الذي يمتد على سنتين، ما بين غرس 2224 هكتار بأشجار الزيتون و500 هكتار بأشجار التين و250 هكتار بأشجار اللوز، إلى جانب عمليات الإعداد الهيدرو فلاحي على مساحة 275 هكتار وإحداث 13 وحدة لتثمين المنتوج ، وتوفير الدعم والتأطير التقني للمستفيدين.

وبالنسبة لبرنامج سنة 2011 الخاص بتنمية سلسلة الأشجار المثمرة بإقليم تاونات فيتمحور حول ثلاثة مشاريع ، تهم غرس مساحة 7400 هكتار بأشجار الزيتون واللوز والتين بتكلفة تقدر ب 152 مليون درهم. وسيستفيد من هذه المشاريع التي سيتم إنجازها خلال ثلاث سنوات 9910 فلاحا ينتمون إلى 17 جماعة قروية.

ويشمل برنامج 2011 غرس 5000 هكتار بأشجار الزيتون و1600 هكتار بأشجار التين و800 هكتار بأشجار اللوز، إلى جانب الإعداد الهيدرو فلاحي لمساحة 660 هكتار وإنجاز 24 وحدة لتثمين المحصول . وستمكن هذه المشاريع من الرفع من الإنتاج السنوي الصافي من الزيتون إلى 25 ألف طن ومن التين إلى 6400 طن ومن اللوز إلى 1200 طن، إضافة إلى تحسين دخل المستفيدين وتحقيق قيمة مضافة تصل إلى 160 مليون درهم سنويا، إلى جانب إحداث 1270 منصب شغل قار.

كما قدمت لجلالة الملك بنفس المناسبة شروحات حول مشروعي تنمية سلاسل الحليب وأجبان الماعز بغلاف مالي يفوق 40 مليون درهم.

ويهم مشروع تنمية سلسلة أجبان الماعز الذي سيتم إنجازه خلال ثلاث سنوات ويستفيد منه 800 كسابا ، اقتناء 330 رأس من الماعز من السلالة المحسنة وإحداث وتجهيز وحدة لإنتاج الأجبان والتأطير والدعم التقني للمستفيدين.

وسيمكن المشروع من رفع إنتاج الحليب من 120 ألف لتر إلى 200 ألف لتر سنويا منها 100 ألف لتر مصنعة وتحسين دخل الفلاحين.

أما مشروع تنمية سلسلة الحليب الذي سيستفيد منه 190 كسابا، فيهم إحداث وحدة لتصنيع الحليب بسعة 8000 لتر في اليوم ووحدة للأعلاف وبناء وتجهيز ثلاثة مراكز لتجميع الحليب وإحداث مركز لتسمين العجول.

ومن شأن إنجاز هذا المشروع المساهمة في تحسين دخل منتجي الحليب من 13450 درهم إلى 62130 درهم سنويا والرفع من كمية الحليب المنتج من 506 ألف لتر إلى ثلاثة ملايين لتر سنويا، وتصنيع 7ر2 مليون لتر سنويا من الحليب.

كما اطلع صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، بنفس المناسبة على برنامج تنمية المنتوجات المحلية بالإقليم والذي يهم مشروعا لتنمية النباتات العطرية والطبية بكلفة خمسة ملايين درهم سيستفيد منه 50 فلاحا.

وسيمكن المشروع ، الذي سيتم إنجازه في ظرف سنتين ، من إحداث وتجهيز وحدة لتثمين المنتوجات ، وإنتاج 12 طن سنويا من اللويزة وثلاثة أطنان سنويا من الزعتر و45 كيلوغرام من الزعفران سنويا.

كما يتضمن البرنامج مشروعا لتنمية سلسلة العسل سيستفيد منه 200 فلاحا بغلاف مالي يصل إلى مليون درهم. ويهم هذا المشروع الذي سيمكن من رفع إنتاج العسل وتحسين دخل المستفيدين من 8000 إلى 35 ألف درهم سنويا، اقتناء 500 خلية نحل لفائدة المستفيدين وإحداث وتجهيز وحدة لتثمين المنتوج وتمكين الفلاحين من التأطير والدعم التقني.

إثر ذلك أعطى صاحب الجلالة ، أيده الله ، انطلاقة مشروع نموذجي لغرس أشجار الزيتون على مساحة 140 هكتار في المنطقة المحيطة بالجماعة القروية سيدي يحيى بني زروال.

ويهم هذا المشروع الذي تشرف عليه وزارة الفلاحة والصيد البحري غرس ثلاثة أنواع محسنة من أشجار الزيتون .

أكتب تعليقا

الأرشيف
عدد الزوار

free counters

الزوار الحاليين

141
زائر
حاليا
Powered By Google Analytics
تابعنا على الفايس بوك
سمعي بصري

Bacteria analysis PCR Achbani El Hassan


اخنوش في تصريح للمحيط الفلاحي في لقاء واد إيفران


موسم عصر زيت الزيتون بمكناس