الرئيسية » أخبار متنوعة » إرتفاع حقينة سد بين الويدان الى 42 في المائة و الحنصالي الى 83 في المائة و توقعات ان تتحسن الحقينة في القادم من الايام

إرتفاع حقينة سد بين الويدان الى 42 في المائة و الحنصالي الى 83 في المائة و توقعات ان تتحسن الحقينة في القادم من الايام

ذكرت وكالة الحوض المائي لام الربيع ان حقينة السدود على مستوى الحوض الذي يضم 11 سدا بلغت نسبة ملئء اجمالية 38.3 بالمائة و ذلك بفضل التساقطات المطرية الاخيرة ، و اوضح ابراهيم اغزاف مدير بالنيابة لوكالة الحوض المائي لام الربيع في تصريح خص به “المحيط الفلاحي” انه فيما يخص الموادر المائية بحوض ام الربيع كان للتساقطات المطرية بالجهة وقعا ايجابيا خاصة على الفرشاة المائية بجهة بني ملال خنيفرة ومنطقة الدير و هضبة الفوسفاط و كذلك بالنسبة لحقينة السدود التي عرفت ارتفاعا مهما لمخزونها المائي بحيث عرفت اهم الحقينات بالمنطقة تطورا مهما فعلى سبيل المثال سد بين الويدان ارتفع الى نسبة ملئ 42 في المائة بحجم 520 مليون متر مكعب و سد الشهيد احمد الحنصالي بنسبة ملئ 83,5 في المائة بحجم 606 مليون متر مكعب و كذلك سد مولاي الحسن الاول بنسبة ملء 44 بالمائة اي بحجم حقينة يبلغ 105 مليون متر مكعب .
و اشار ابراهيم اغزاف ان نسبة الملئ الاجمالية على صعيد حوض ام الربيع وصلت هذا اليوم الى 38 بالمائة كنسبة ملئ و من شأن هذه الوضعية المساهمة بجدية في انقاذ الموسم الفلاحي الحالي و كذلك ضمان التزويد بالماء الشروب و الصناعي للعديد من المناطق التي تتزود من حوض ام الربيع .
و ذكر مدير وكالة الحوض المائي لام الربيع بالنيابة بالدراسات المهمة التي تم انجازها في مجال اعداد انجاز السدود الثلية و الصغرى و الكبرى و خاصة سد تاكزيرت الذي سيكون له دورا ايجابيا لدعم المخزون المائي بجهة بني ملال خنيفرة في المستقبل .
و للاشارة فان المخزون المائي بالسدود التابعة لحوض ام الربيع بلغت الى حدود اليوم الاثنين 12 مارس الجاري 1935.9 مليون متر مكعب بعجز مقارنة مع نفس الفترة من السنة الفارطة حيث بلغت 2639,8 بالمائة بنسبة ملئ 52,3 بالمائة ، كما تتوقع ذات المصادر ان تتجاوز نسبة ملئ سد بين الويدان 50 في المائة .

المحيط الفلاحي: عبد العزيز المولوع