موسم فلاحي متميز بجهة طنجة-تطوان الحسيمة زرع أزيد من 32 ألف هكتار من الحبوب

  أفاد بلاغ  للمديرية الجهوية للفلاحة بالشمال ، أن معدل  التساقطات المطرية المسجلة بجهة طنجة تطوان الحسيمة بلغ  إلى غاية 11 فبراير 2018 أزيد من 300 ملم، هذه التساقطات المهمة كان لها وقع إيجابي على الموسم الفلاحي الحالي، ذلك أنه بفضل الحجم التراكمي لمعدل هذه التساقطات وانتظامها وحدوثها في الوقت المناسب كان له الأثر الإيجابي و المباشر على تحسين الفرشة المائية وارتفاع حقينة السدود و نمو مختلف الزراعات ولاسيما على الحالة العامة للمزروعات الخريفية (الحبوب والقطاني) وكذا النباتات السكرية حيث خلقت هذه التساقطات المسجلة منذ بداية السنة، ظروفا ملائمة لتسريع زراعة الحبوب وتحسن حالتها مما يجعل مختلف المؤشرات تبشر بإنتاج قياسي هذه السنة إنشاءالله.
بالاضافة إلى نمو الأشجار المثمرة وتحسن جودة الثمار ولاسيما الزيتون والحوامض. وتحسين الفرشة المائية وارتفاع حقينة السدود بالجهة مع إستفادة  الغطاء النباتي بالمناطق الرعوية مما ساهم ايجابيا في رفع الموفورات الكلئية للماشية.

وفي هذا الصدد أضاف البلاغ الذي حصلت “المحيط الفلاحي ” على نسخة منه ،  تم زرع أزيد من 320000 هكتار من الحبوب و 30000 هكتار من القطاني و 37000 هكتار من المزروعات العلفية ( البرسيم الشعير … ….) أما بالنسبة للنباتات السكرية تم زرع أزيد من 3000 هكتار من الشمندر و2900 هكتار من قصب السكر.

وتجدر الإشارة يضيف البلاغ  أن مصالح وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات بالجهة قامت بتخصيص 52 نقطة بيع للبذور المختارة والأسمدة موزعة في مناطق تواجد الفلاحين حيت تم تسويق 36000 قنطار من البذور المختارة و أزيد من 47000 قنطار من الأسمدة.

شارك